مَنتَدَىَ آلبَنَآآت آلآصُلي


اهلا وسها بكم
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
» عضوة جديدة
الخميس أغسطس 08, 2013 10:22 pm من طرف چڵآۅة آڵرۅح

» لم ترحلين زتتركيني
الأربعاء أغسطس 07, 2013 5:29 pm من طرف چڵآۅة آڵرۅح

» قصة عشق محزنة
الأربعاء أغسطس 07, 2013 1:47 pm من طرف ήαdŕ ωjǒdŷ

» تزينت للعرس...شوفوا وش سوى فيها زوجها
الأربعاء أغسطس 07, 2013 1:47 pm من طرف ήαdŕ ωjǒdŷ

» خاطرة اعجبتني
الأربعاء أغسطس 07, 2013 1:47 pm من طرف ήαdŕ ωjǒdŷ

» ويبقى الجرح
الثلاثاء أغسطس 06, 2013 12:56 am من طرف چڵآۅة آڵرۅح

» افتخري ياحواء
الثلاثاء أغسطس 06, 2013 12:48 am من طرف چڵآۅة آڵرۅح

» رجيم اسبوع مع الرياضة تخسر 10 كليو
الثلاثاء أغسطس 06, 2013 12:36 am من طرف چڵآۅة آڵرۅح

» الحياة غريبة
الثلاثاء أغسطس 06, 2013 12:31 am من طرف چڵآۅة آڵرۅح

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




شاطر | 
 

 بدعة عيد الام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
چڵآۅة آڵرۅح

avatar

المساهمات : 53
تاريخ التسجيل : 04/08/2013
العمر : 19
الموقع : الجزائر

مُساهمةموضوع: بدعة عيد الام   الإثنين أغسطس 05, 2013 9:15 pm



إن كل الأعياد التي تخالف الأعياد الشرعية كلها أعياد بدع حادثة لم تكن معروفة في عهد السلف الصالح وربما يكون منشؤها من غير المسلمين أيضًا، فيكون فيها مع البدعة مشابهة أعداء الله سبحانه وتعالى، والأعياد الشرعية معروفة عند أهل الإسلام؛ وهي عيد الفطر، وعيد الأضحى، وعيد الأسبوع "يوم الجمعة" وليس في الإسلام أعياد سوى هذه الأعياد الثلاثة، وكل أعياد أحدثت سوى ذلك فإنها مردودة على محدثيها وباطلة في شريعة الله سبحانه وتعالى لقول النبي - صلى الله عليه وسلم -: ((من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو ردٌّ)). أي مردود عليه غير مقبول عند الله وفي لفظ ((من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو ردٌّ)).
وإذا تبين ذلك فإنه لا يجوز في العيد الذي ذكر في السؤال والمسمى عيد الأم، لا يجوز فيه إحداث شئ من شعائر العيد؛ كإظهار الفرح والسرور، وتقديم الهدايا وما أشبه ذلك، والواجب على المسلم أن يعتز بدينه ويفتخر به وأن يقتصر على ما حده الله تعالى ورسوله - صلى الله عليه وسلم - في هذا الدين القيم الذي ارتضاه الله تعالى لعباده فلا يزيد فيه ولا ينقص منه، والذي ينبغي للمسلم أيضًا ألا يكون إمَّعَةَّ يتبع كل ناعق بل ينبغي أن يُكوِّن شخصيته بمقتضى شريعة الله تعالى حتى يكون متبوعًا لا تابعًا، وحتى يكون أسوة لا متأسيًا؛ لأن شريعة الله والحمد لله كاملة من جميع الوجوه كما قال الله تعالى: ﴿ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإسْلامَ دِيناً ﴾ [المائدة:3]. والأم أحقُّ من أن يحتفى بها يومًا واحدًا في السنة، بل الأم لها الحق على أولادها أن يرعوها، وأن يعتنوا بها، وأن يقوموا بطاعتها في غير معصية الله عز وجل في كل زمان ومكان...(سماحة الشيخ محمد بن صالح العثيمين )

ختاما..الإسلام غني عما ابتدعه الآخرون سواءً عيد الأم أو غيره وفي تشريعاته من البر بالأمهات ما يغني عن عيد الأم المبتدع..والمسلم يجب أن يكون معتزا بدينه مطبقا لأحكامه والحذر الحذر يا مسلم أن تحتفل بهذا اليوم أو تشارك في هذه البدعة بأي شكل فتكون مبتدعًا متشبهًا بالقوم الكافرين..
ونسأل الله تعالى أن يبصرنا بأحكام دينه وأن يرزقنا العمل بها والثبات عليها وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
بدعة عيد الام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مَنتَدَىَ آلبَنَآآت آلآصُلي :: نفحَآت إيمَآنيَة :: آلديَن آلآسلآميَ-
انتقل الى: